LDN - Back to homepage
GDPR - Privacy Notice
 
HyperLinkHyperLinkHyperLinkHyperLinkHyperLinkHyperLinkHyperLinkHyperLink
تكريم رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي السابق روجيه نسناس


بمبادرة من رئيس اتحاد غرف التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان الاستاذ محمد شقير وبمشاركة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، جرى تكريم رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي السابق روجيه نسناس، خلال لقاء حواري مع رئيس الحكومة سعد الحريري في مقر غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان، بحضور رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي شارل عربيد ورؤساء واعضاء الهيئات الاقتصادية واقتصاديين ورجال اعمال.

وفي هذه المناسبة قال الرئيس الحريري: نحن مجتمعون لنكرم صديقا عزيزا علينا جميعاً، الأستاذ روجيه نسناس الذي حافظ على المجلس الاقتصادي والاجتماعي خلال المرحلة السابقة، مع كل ما تخللها من هزات وأزمات وشلل في المؤسسات العامة، واليوم يسلم هذه الأمانة لأشخاص نضع ايضا آمالا كبيرة عليهم ليسيروا.

من هنا، أود أن أشكر كل الجهود التي قام بها السيد روجيه نسناس، وبصراحة كانت جهودا شخصية. لأنه في الوضع السياسي المتأزم والمنقسم الذي مررنا به وكان وضع البلد صعبا للغاية، تمكن روجيه من المحافظة على المجلس، وأحيانا كثيرة كان يصرف من جيبه الخاص، لأنه كان يؤمن بالمجلس وعمله. واليوم لدى شارل عربيد مهمة صعبة أيضا، لأن الوضع الاقتصادي صعب جدا، وعلينا جميعا أن نعمل سويا للقيام بالبلد، وإن شاء الله نتمكن من تحقيق ذلك. فشكرا روجيه على كل ما قمت به، وأعانك الله علي يا شارل.

وبعد الانتهاء من كلمته قدم الى نسناس درع اتحاد الغرف تكريماً له على كل الاعمال والانجازات اللبنانية التي حققها خلال توليه رئاسة المجلس الاقتصادي والاجتماعي.

من جهته قال شقير

اغتنم هذه المناسبة الجامعة لأكرّم باسمي وباسم اتحاد الغرف اللبنانية والقطاع الخاص اللبناني، شخصية اقتصادية لبنانية عريقة، استطاعت بكفاحها وعملها الدؤوب ان تأخذ لها مكاناً مرموقاً في الحياة الاقتصادية والاجتماعية اللبنانية. نعم باسمكم جميعاً نكرّم نسناس، وقال: إذا كانت ظروف البلد لم تساعده على تحقيق كل احلامه في المجلس نستطيع القول ان جهوده الكبيرة وتفاعله في الداخل والخارج ابقت المجلس في دائرة الضوء كركيزة اساسية في الحياة اللبنانية.

عربيد قال متوجها بالكلام الى نسناس :نحن تنافسنا منذ فترة طويلة من اجل مصلحة لبنان. انت وضعت مداميك المجلس الاقتصادي والاجتماعي، وانت حارس الهيكل. انت تستحق التكريم. وستكون حاضرا معنا في المجلس.

اما نسناس توجه الى دولة الرئيس الحريري بالشكر والتقدير على عاطفته النبيلة واضاف لقد رسختم نهج الاعتدال والانفتاح سبيلا" لنهوض لبنان. واتحاد الغرف معكم أكّد أن الطريق الاقصر للنجاح هو أن نبني جميعاً ومعاً، وإن حضوركم يعكس اصراركم على اعتماد المصارحة والحوار لإرساء أسس النهوض.

وتوجه بتحية التقدير الى الرئيس العماد ميشال عون على رعايته للمجلس الاقتصادي والاجتماعي، وعلى مساعيه لإقامة دولة المؤسسات. كما توجه بتحية الى الرئيس نبيه بري الذي أحاط المجلس ومنذ تأسيسه بالدعم فاتحاً ابواب المجلس النيابي أمامنا لتبادل الآراء والتنسيق. ولا يسعني الاّ أن اذكر هذا الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي اوْلى المجلس عناية خاصة. وشكر شقير على هذه الالتفاتة وهو السّباق في مبادراته، والحامل طموحات الشباب، والامين على نهج هذه الغرفة، التي هي بيت العطاء للوطن، وبيت الوفاء لمن اعطى الوطن، كما هنأ رئيس المجلس مرة اخرى وأسرة المجلس الجديدة متمنياً لهم التوفيق والنجاح في مهماتهم.
واضاف قائلا" معنا تحول المجلس الاقتصادي والاجتماعي من الحلم الى الواقع. بين العام 2000 والعام 2003 تم التأسيس.وعملنا في وقت واحد على التجهيز والتنظيم، وعلى إطلاق مسيرته على خطين: 
- في الداخل: تشكيل اللجان، ودرس المشاريع، واقتراح الآراء وإعداد الدراسات.
- في الخارج: بنينا جسور التواصل مع المجالس الاقتصادية والاجتماعية في الدول الاخرى للاستفادة من خبراتهم.
في العام 2003 إنتهت الولاية، ولما حالت التجاذبات السياسية، دون تعيين هيئة عامة جديدة للمجلس حتى اواخر 2017، ووجدت نفسي امام خيارين: اما الانكفاء تماما، واما الاستمرار في تسيير أعماله للمحافظة على وجوده، فاخترت طوعا تأمين الاستمرارية حفاظا على الأمانة التي وضعت بين ايدينا وتجسيدا لإيماني بان هذا المجلس هو حاجة وضرورة.
كما حرصت على أن لا يكون مقعد لبنان شاغرا في الخارج، فشاركت في مؤتمرات المجالس الاقتصادية والاجتماعية الدولية والعربية. وأثمر ذلك تأمين الدعم لبلدنا، وتزويدنا الخبرات والاستشارات لتطوير امكانات المجلس عند عودة انطلاقه.

ثم اوجز بعض ما انجزه خلال توليه رئاسة المجلس، ابرزها الزيارات التي قام بها رؤساء وكبار المسؤولين من المجالس الاقتصادية والاجتماعية في الخارج وممثلي المؤسسات والمنظمات الدولية، الذين زاروا لبنان وتأسيس رابطة المجالس العربية التي عهدت اليها رئاستها في العام الماضي.

 


 
 
  Partners
E-Campus
Innovety
Jovesolides
Odessa Law Academy
EP
Formetica
CCAB
ADAPT
Giolli Cooperativa
AlHayat Center
Futuro Digitale
Jordan River Foundation
ILO
SDC
SIDC
BMA
Global Fund for Children
MENAHRA
RI
UN Habitat
WBI
IREX
Mediter
CSR in action
About us: Who we are | Board | Consultants | Team | Memberships | Client Base | Testimonials | In The Media
Services: Introduction | Consulting | Training | Planning | Activities: Events | Projects
Workshops | News: Articles | Reports | Insights | Interviews
Gallery | Job Market: CVs | Jobs | F.A.Q. | Links | Guestbook | Directory | Contact



Design and Development by ITEC - Innovative Technology